السبت, أكتوبر 23, 2021

إطلاق الوحدة الأساسية للمحطة الفضائية في الصين

قامت جمهورية الصين الشعبية، بإطلاق الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية، والتي حدّدت مدّة تشغليها ما بين 10 و15 سنة.

 

إطلاق الوحدة الأساسية للمحطة الفضائية التابعة للصين 

من أجل تحقيق هدف الوجود الدائم لروادها في الفضاء، أطلقت الصين الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية، ، والتي حدّدت مدّة تشغليها ما بين 10 و15 عاما. 

وستزن المحطة أكثر من 90 طنا، حيث أنّها ستكون أصغر بثلاث مرات من محطة الفضاء الدولية. وستتحرك في مدار منخفض للأرض (على ارتفاع يتراوح بين 340 و450 كيلومترا). 

ويشار إلى أنّ محطة الفضاء الصينية ‘سي إس إس’، ستكون شبيهة بالمحطة الروسية السابقة ‘مير’ التي كانت تعمل بين سنتي 1986 و2001. 

  

  

مركبة ‘تيانهي’ ستكون الجزء المركزي من المحطة الصينية 

يبلغ طول المحطة الصينية 10.6 مترا وعرضها 4.2 أمتار. و ستكون المركبة ‘تيانهي’ جزء مركزيا منها، حيث ستضمّ روّاد الفضاء خلال إقامتهم. إضافة إلى أنّها ستكون مركز التحكم بالمحطة. 

وعلى الرغم من أنّ بكين كانت قد أعلنت عن انفتاحها على التعاون مع الخارج، فإنّها لا تهدف إلى جعل محطة الفضاء الصينية ‘سي إس إس’، مكانا للتعاون دولي مثل محطة الفضاء الدولية. 

وجدير بالذكر، بأنّ محطة الفضاء الصينية ‘سي إس إس’، ستتعايش في المدار حول الأرض مع محطة الفضاء الدولية. تلك التي يفترض أن تستمرّ في العمل لسنوات أخرى. 

  

  

 

محطة الفضاء الصينية على شكل حرف T.. 

ستكون محطة الفضاء الصينية ‘سي إس إس’ على شكل حرف T، وستحمل الوحدة الأساسية في المركز وكبسولة مختبر على كل جانب. حيث سيبلغ وزن كل وحدة أكثر من 20 طنا. 

وتجدر الإشارة، إلى أنّه يمكن أن يصل وزنها إلى ما يقارب الـ 100 طنّ. وذلك عندما تلتحم المحطة بالمركبة الفضائية المأهولة والمركبة الفضائية للبضائع. 

ويذكر بأنّ صاروخ لونغ مارتش – 5 بي واي 2 الذي يحمل وحدة تيانخه، كان قد انطلق يوم الخميس 29 أفريل 2021. من موقع ونتشانغ لإطلاق المركبات الفضائية في مقاطعة هاينان جنوبي الصين. 

  

 

الصين تسعى إلى إثراء إكشافاتها المستقبلية في الفضاء 

كشف باي لين هو نائب كبير المصممين لمهمة المحطة الفضائية في الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء التابعة لشركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية، عن هدف الصين من إطلاق الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية. 

وقد بيّن باي أيضا أنّ الصين تسعى من خلال هاته المحطة الفضائية، إلى إثراء اكتشافاتها المستقبلية في الفضاء الأعمق. مضيفا بأنّه “من المتوقع أيضا أن تساهم المحطة الفضائية في التنمية السلمية واستخدام موارد الفضاء من خلال التعاون الدولي”. 

كما أفاد نائب كبير المصممين لمهمة المحطة الفضائية، بأنّ وحدة تيانخه ستعمل كمحور للإدارة والتحكم بمحطة الفضاء تيانقونغ. والذي يعني القصر السماوي.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend