اعتماد التلقيح ضد سرطان عنق الرحم

0
83

تُعلن وزارة الصحة أنه اعتبارًا من عام 2025، ستُدرج التلقيح ضد سرطان عنق الرحم للمرة الأولى في الجدول الزمني الوطني للتطعيمات للفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 12 و 14 عامًا، وفقًا لإعلان المدير العام للرعاية الصحية الأساسية، شكيب الزدّيني.

كشف الزدّيني اليوم الخميس، على هامش افتتاح مستودع لتخزين الأدوية في باردو بالعاصمة، أن اللجنة الفنية المختصة بالتطعيمات تعمل على إدراج تطعيم جديد ضد سرطان عنق الرحم للمرة الأولى في تونس، وسيتم البدء في إعطاء أول جرعة من هذا التطعيم في بداية عام 2025 للفتيات في المدارس، وسيتم توسيع العملية لتشمل الفتيان في وقت لاحق.

يُعد هذا التطعيم الجديد وسيلة للوقاية من عدوى فيروس الورم الحليمي البشري، الذي يُعتبر أحد الأسباب المحتملة للإصابة بسرطان عنق الرحم.

ذكر المتحدث أن اللجنة الفنية للتطعيمات تجتمع بشكل منتظم لمراجعة الوضع الوبائي في تونس والعالم، وتتخذ قرارات بشأن إضافة أو إلغاء أنواع التطعيمات وفقًا لتطورات الحالة الوبائية. وأضاف أن التطعيم ضد سرطان عنق الرحم يوفر الحماية من الإصابة بعدوى فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، الذي يؤدي إلى الإصابة بسرطان عنق الرحم.

وأشار إلى أن نية وزارة الصحة في تطعيم الفتيات قبل الفتيان في المدارس يعود إلى أسباب مادية، معلنًا في نفس السياق عن نية إدارة الرعاية الصحية الأساسية بالتعاون مع وزارة الصحة تنظيم “حملة كبيرة لتوضيح أسباب الإصابة بسرطان عنق الرحم ولتعريف الناس بقيمة التطعيم”.

يُذكر أن سرطان عنق الرحم يحتل المرتبة الثانية بين أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين النساء في تونس، بعد سرطان الثدي، ويُسبب وفاة 150 امرأة سنويًا.