الاحتفاظ بخمسة أعوان وإطارات بسجن المرناقية

0
148

وافق النائب العام في القطب القضائي لمكافحة الإرهاب مساء يوم الثلاثاء 31 أكتوبر 2023 على احتجاز خمسة من أعوان وإطارات فرقة مكافحة الإرهاب في الحرس الوطني بالعوينة في سجن المدني بالمرناقية.

ويشمل الاحتجاز مدير السجن الذي تم إعفاؤه من منصبه بسبب حادثة هروب خمسة سجناء مصنفين خطيرين ومتهمين في قضايا إرهابية، بما في ذلك قضيتي اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي.

تجدر الإشارة إلى أن النيابة العامة في القطب القضائي لمكافحة الإرهاب قامت بتكليف التحقيقات اللازمة في ملابسات حادثة هروب المساجين الخطيرين في السجن المدني بالمرناقية، وأصدرت توجيهًا قضائيًا لفرقة مكافحة الإرهاب في الحرس الوطني بالعوينة للبدء في هذه التحقيقات.

وكان المتحدث الرسمي باسم الهيئة العامة للسجون والإصلاح، رمزي الكوكي، قد أكد في تصريح لوسائل الإعلام مساء يوم الثلاثاء 31 أكتوبر أن وزيرة العدل ليلى جفال وافقت على تكليف التفتيشية العامة في وزارة العدل بإجراء تحقيقات إدارية معمقة وتحديد المسؤوليات بعد هروب خمسة إرهابيين من سجن المرناقية. وأضاف أن فريقًا من التفتيشية توجه إلى السجن بقيادة المفتش العام، في انتظار اتخاذ عدد من القرارات استنادًا إلى نتائج التحقيقات الجارية.

وأشار الكوكي إلى أنه تم التنسيق مع وزارة الداخلية بعد عملية الهروب، وتم توزيع صور الأفراد الخمسة ودعوة جميع الوحدات الأمنية لتكثيف البحث والتحقيق والتفتيش للقبض عليهم في أقرب وقت ممكن.

وناشد الكوكي جميع المواطنين بتقديم المساعدة في العثور على المفرج عنهم والاتصال بأقرب وحدة أمنية أو عسكرية للإبلاغ عنهم، واستخدام الأرقام المتاحة للتواصل.

وأعلنت وزارة الداخلية أن خمسة أفراد إرهابيين هربوا فجر يوم الثلاثاء من سجن المدني بالمرناقية، بماأنهم تمكنوا من اجتياز الحواجز الأمنية والفرار.

وقد تم فرض إجراءات أمنية مشددة وتعزيز الجهود للقبض على المفرج عنهم وإعادتهم إلى السجن.

تلك هي المعلومات المتاحة حتى تاريخ قطع المعلومات الخاص بي في سبتمبر 2021. قد تكون هناك تطورات أخرى بعد ذلك التاريخ. لمزيد من التفاصيل وآخر المستجدات، يُنصح بمراجعة وسائل الإعلام الموثوقة والمصادر الرسمية.