الدكتور تيدروس يشيد بالمساعدات الإماراتية للشعب السوداني

0
22

صرح دكتور  تيدروس أدهانوم، مدير منظمة الصحة العالمية، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تواصل تقديم دعمها السخي للأشقاء في السودان، وذلك من خلال تخصيص نسبة كبيرة من تعهداتها المالية للأمم المتحدة لمساعدة الشعب السوداني.

وأعلن أدهانوم أن الإمارات خصصت 70% من تعهدها البالغ 100 مليون دولار لصالح الأمم المتحدة، مما يعكس التزامها القوي بدعم السودان في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها.

 الأهداف الإنسانية

وأضاف تيدروس أن الدعم الإماراتي يركز  على تقديم المساعدات الإنسانية العاجلة، بما في ذلك توفير الغذاء والمياه والرعاية الصحية للمتضررين في السودان، حيث أن هذه المبادرة تأتي في إطار الجهود الإنسانية المتواصلة التي تبذلها الإمارات لدعم الدول الشقيقة والصديقة في أوقات الأزمات.

 تاريخ من المساعدات

وأشاد تيدروس أنه لم يكن هذا الدعم السخي الأول من نوعه؛ فقد كانت الإمارات دائماً سباقة في تقديم المساعدات الإنسانية والتنموية للسودان، حيث يشمل الدعم الإماراتي تقديم المساعدات الغذائية والطبية، بالإضافة إلى تمويل مشاريع تنموية تهدف إلى تحسين البنية التحتية وتعزيز القدرات المحلية.

دور الإمارات في المجتمع الدولي

وقال تيدروس تُعَدُّ هذه الخطوة جزءاً من الدور الفاعل الذي تلعبه الإمارات في المجتمع الدولي كمساهم رئيسي في جهود الإغاثة العالمية، حيث تسعى الدولة إلى تعزيز الاستقرار والتنمية في مناطق الصراع والأزمات، من خلال التعاون مع الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الدولية.

 أهمية الدعم الإماراتي للسودان

واختتم تيدروس حديثه قائلاً أن الدعم الإماراتي يأتي في وقت حرج للسودان، حيث يواجه الشعب السوداني تحديات اقتصادية واجتماعية كبيرة. وبالتالي يسهم هذا الدعم في تخفيف المعاناة الإنسانية ويساعد في تحقيق الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي في البلاد.