الرئيس قيس سعيّد يعلن عن خطط لتطوير القطاع الصحي في تونس

0
18

أعلن الرئيس قيس سعيّد عن مجموعة من المشاريع الطموحة التي تستهدف تعزيز البنية التحتية الصحية في تونس. خلال زيارته إلى المتحف العسكري الوطني بمنوبة، كشف سعيّد عن خطط لفتح المستشفى العسكري بصفاقس والمستشفى العسكري بمدينة الأغالبة الصحية في القيروان.

تعزيز البنية التحتية الصحية

أكد الرئيس قيس سعيّد على أهمية هذه المشاريع في تحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، مشدداً على أن المستشفيات العسكرية الجديدة ستكون مجهزة بأحدث التقنيات الطبية لتلبية احتياجات المرضى بشكل فعال. وأوضح أن هذه الخطوة تأتي في إطار الجهود المستمرة لتعزيز القطاع الصحي وتوفير الرعاية الطبية للمواطنين في مختلف أنحاء البلاد.

 المدينة الطبية بالقيروان

أشار سعيّد إلى السعي لانطلاق الأشغال في المدينة الطبية بالقيروان في أقرب وقت ممكن. وبيّن أن هذه المدينة ستكون النواة الأولى لمدن طبية أخرى في تونس، ما يعكس رؤية شاملة لتطوير البنية التحتية الصحية في البلاد. من المتوقع أن تضم المدينة الطبية مجموعة من المرافق الصحية المتكاملة التي ستسهم في تحسين جودة الرعاية الصحية وتوفير الخدمات الطبية المتخصصة لسكان المنطقة والمناطق المجاورة.

 الرؤية المستقبلية

تأتي هذه المشاريع كجزء من رؤية الرئيس قيس سعيّد لتطوير القطاع الصحي في تونس، وتقديم خدمات صحية متكاملة وعالية الجودة للمواطنين. تعكس هذه الخطط الطموحة التزام الحكومة بتحسين الظروف الصحية في البلاد والاستثمار في البنية التحتية الصحية لضمان تقديم أفضل الخدمات الطبية.

تشير إعلانات الرئيس قيس سعيّد الأخيرة إلى توجه واضح نحو تعزيز البنية التحتية الصحية في تونس من خلال افتتاح مستشفيات عسكرية جديدة والشروع في إنشاء مدن طبية. هذه المبادرات تعد خطوة مهمة نحو تحسين جودة الرعاية الصحية في البلاد وتوفير الخدمات الطبية المتخصصة لجميع المواطنين.