الجمعة, سبتمبر 17, 2021

بمناسبة انعقاد المنتدى الليبي التونسي.. ليبيا تعد بمنح تسهيلات للمقاولات التونسية

كشف محمد سالم الشهوبي وزير المواصلات الليبي، عن أنّ حكومة الوحدة الوطنية تعتزم منح تسهيلات إلى شركات المقاولات التونسية بالتزامن مع انعقاد المنتدى الليبي التونسي.

 

بمناسبة انعقاد المنتدى الليبي التونسي.. ليبيا تعد بمنح تسهيلات للمقاولات التونسية 

أعلن محمد سالم الشهوبي وزير المواصلات الليبي، عن توجّه الدولة الليبية نحو تقديم عدّة تسهيلات إلى فائدة شركات المقاولات التونسية. 

وقد أكد الشهوبي على فتح المجال لشركات المقاولات التونسية من أجل تقديم ملفاتها الهندسية والفنية للفوز بصفقات بناء مشاريع، وذلك في إطار برنامج إعادة إعمار ليبيا والتهيئة العمرانية. 

 وأضاف الوزير في ذات الإطار، بأنّه لم يتمّ بعد ضبط عدد محدد للفرص الممنوحة أمام شركات المقاولات التونسية، بحسب ما نقلته موزاييك على لسانه. 

كما أفاد وزير المواصلات الليبي، بأنّ الحكومة الليبية تعهدت بتقديم تسهيل لكافّة الإجراءات أمام شركات المقاولات التونسية، بالإضافة إلى تركيز لجنة تنفيذية تشرف على التواصل مع هاته الشركات. 

ويجدر التذكير، بأنّ مدينة طرابلس الليبية كانت قد احتضنت المنتدى الإقتصادي الليبي التونسي، الذي وقع افتتاحه يوم أمس الأحد 23 ماي 2021. 

 

 

سفير تونس بليبيا: “تطوير معبري رأس جدير والذهيبة هما الأولوية” 

شدّد لسعد العجيلي سفير تونس بليبيا، على أنّ الأولوية الحالية للعمل مع وزارة التجهيز التونسية، هي تطوير شريان المعابر وهو معبر رأس جدير الحدودي مع ليبيا وتفعيل معبر الذهيبة. 

كما أضاف العجيلي بأنّه في حال وجود دراسة جدوى  شاملة تفرض فتح معابر جديدة بين تونس وليبيا، فإنّه سيقع التوجّه نحو تنفيذها إثر ورشة مشاريع البنية التحتية واللوجيستية المشتركة، افتح المنافذ نحو إفريقيا جنوب الصحراء. 

وللإشارة، فإنّ تصريحات لسعد العجيلي سفير تونس بليبيا كانت قد نقلتها موزاييك اليوم الإثنين 24 ماي 2021، تزامنا مع انعقاد المنتدى الاقتصادي الليبي التونسي. 

 

 

رئيس الحكومة الليبية: “الحياة ستعود إلى شريان طرابلس” 

تواجد عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الليبية، بافتتاح المنتدى والمعرض الإقتصادي الليبي التونسي، الذي احتضنته مدينة طرابلس يوم أمس الأحد 23ماي 2021. 

وقد شدّد الدبيبة على أنّ الحياة عائدة إلى مدينة طرابلس، قائلا أنّ هذا المعرض “كان بالأمس يقصف بالصواريخ من السماء واليوم أصبح مكانا للإحتفال وستعود الحياة الى شريان طرابلس”. 

كما أضاف رئيس الحكومة الليبية بكلمته، أنّ الإعمار والإستقرار سيكون عنوان ليبيا في السنوات القادمة، حسب رأيه. 

و قد أكد الدبيبة بالمناسبة، على ترحيب ليبيا بكافّة شركاءها في التنمية والإعمار والبناء، مشيرا في الآن ذاته إلى أنّه قد “طلبوا منا تأجيل هذا الحدث لأن المكان غير جاهز لكننا عزمنا على إقامته لنعطي رسالة للعالم أن ليبيا جاهزة لاستقبال الجميع”، كما ورد على لسانه.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend