السبت, أكتوبر 16, 2021

تبادل للعنف والشتائم بين نواب المجلس

شهد قبة البرلمان اليوم الإثنين 07 ديسمبر 2020، تبادلا للعنف والشتائم بين كل من نواب التيار الديمقراطي وائتلاف الكرامة.

تبادل للعنف والشتائم بين نواب المجلس

إحتدّ النقاش داخل اجتماع لجنة المرأة بمجلس نواب الشعب اليوم، ليتحوّل إلى تبادل للعنف والشتائم بين نواب التيار الديمقراطي وائتلاف الكرامة.

ويشار إلى أنّ التشابك بين نواب الكتلتين، جاء على خلفية التصريحات الأخيرة لمحمد العفّاس النائب عن ائتلاف الكرامة، والذي اعتبره العديد من النواب قد أدلى بتصريحات مهينة ومسيئة للمرأة التونسية.

 

هكذا إعتدى نواب الكرامة على النائب أنور بالشاهد..

تعرّض النائب عن الكتلة الديمقراطية أنور بالشاهد اليوم، إلى الإعتداء المادي واللفظي من قبل عدد من نواب إئتلاف الكرامة، إثر عمد أحدهم إلى رشقه بقارورة.

وقد اعتبر بالشاهد إثر الإعتداء عليه، أن “ما يحدث في البرلمان إرهاب”، مؤكدا على تمسّكه بحقه في تتبع المعتدين عليه قضائيا.

وأضاف النائب المتعرّض للإعتداء، أن نوابا من ائتلاف الكرامة تعمّدوا إيقاف أشغال اجتماع للجنة المرأة، مما جعل عددا من نواب الكتلة الديمقراطية يتوجهون إلى مكتب المجلس من أجل التظلّم.

وتابع أنور بالشاهد، أنه وزملاءه بالكتلة فوجؤوا بكل من سيف الدين مخلوف وزياد الهاشمي ومحمد العفاس وآخرون من نواب ائتلاف الكرامة، بملاحقتهم وشتمهم، قبل أن يعمد أحد منهم إلى رشقه بقارورة على مستوى الوجه، كما ورد على لسانه.

 

بسبب تبادل العنف.. رفع جلسة مناقشة مشروع قانون المالية

إثر أعمال العنف التي جدّت بين نواب التيار الديمقراطي وائتلاف الكرامة، قرّر  طارق الفتيتي النائب الثاني لرئيس مجلس نواب الشعب، رفع أشغال الجلسة العامة المنعقدة صباح اليوم، للنظر في مشروع قانون المالية لسنة 2021.

ويجدر التذكير، أنّ الجلسة العامة لليوم حضرها كل من علي الكعلي وزير الإقتصاد والمالية ودفع الإستثمار، وخليل شطورو كاتب الدولة المكلف بالمالية العمومية والإستثمار.

ويشار إلى أن النوّاب كانوا قد انطلقوا منذ بداية الجلسة العامة اليوم، في التصويت على فصول أحكام مشروع قانون المالية لسنة 2021، قبل أن يقع تعليق الجلسة بسبب أعمال العنف بين عدد من النواب.

عجز بأكثر من 7 آلاف مليار في ميزانية الدولة لسنة 2021

 

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend