تحسن مدخرات تونس من العملة الصعبة بفضل زيادة عائدات السياحة

0
23

بلغت مدخرات تونس من العملة الصعبة حتى 14 جوان 2024 قيمة 23.3 مليار دينار، ما يعادل 107 أيام توريد، مقارنة بـ 22.7 مليار دينار، أي 98 يوم توريد، خلال نفس الفترة من عام 2023. تأتي هذه البيانات وفق مؤشرات مالية أصدرها البنك المركزي التونسي مؤخراً.

يعزى هذا التحسن في المدخرات إلى الزيادة المسجلة في عائدات السياحة، والتي بلغت حتى 10 جوان 2024 قيمة 2.3 مليار دينار، بارتفاع قدره 7.2 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من عام 2023. هذا الأداء القوي لقطاع السياحة ساهم بشكل كبير في تعزيز الاحتياطيات النقدية من العملة الصعبة، مما يعكس تعافياً اقتصادياً ملحوظاً في البلاد.

تعتبر هذه الأرقام مؤشراً إيجابياً للاقتصاد التونسي، حيث يعكس نمو عائدات السياحة انتعاش القطاع السياحي، الذي يعد واحداً من أهم مصادر العملة الصعبة للبلاد. تحسن الاحتياطيات النقدية يوفر استقراراً أكبر للعملة المحلية ويساهم في تحقيق توازن مالي أكبر.

وفي سياق مشابه، يواصل البنك المركزي مراقبة الوضع الاقتصادي وتقديم التوصيات المناسبة لدعم الاستقرار المالي والنقدي. تأتي هذه الزيادة في عائدات السياحة نتيجة الجهود المبذولة لتحسين الخدمات السياحية وجذب المزيد من الزوار، مما يعزز الثقة في قدرة القطاع السياحي على تحقيق نمو مستدام.

إجمالاً، يعد تحسن مدخرات تونس من العملة الصعبة بفضل زيادة عائدات السياحة علامة إيجابية على التعافي الاقتصادي، ويعزز من قدرة البلاد على مواجهة التحديات الاقتصادية المستقبلية بثقة أكبر.