تعرف على رسالة تبون لقيس سعيّد

    0
    88

    استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، صباح اليوم الجمعة 2 فيفري 2024 بقصر قرطاج، أحمد عطّاف، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج الجزائري، الذي يؤدي زيارة إلى بلادنا بصفته مبعوثاً خاصاً محمّلاً برسالة خطية موجّهة إلى رئيس الدولة من قبل عبد المجيد تبّون، رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة.

    وأثنى رئيس الجمهورية، في بداية هذا اللقاء، على عمق وشمولية العلاقات الوثيقة والشراكة المميزة بين تونس والجزائر في جميع المجالات، وأكد من جديد التزام بلادنا القوي بتعزيز هذه العلاقات إلى أعلى مستوياتها.

    وأشار، في هذا السياق، إلى أهمية تعزيز التكامل بين البلدين من خلال استخدام آليات وأساليب جديدة تلبي تطلعات الشعبين الشقيقين، بما في ذلك تنمية المناطق الحدودية وتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثمار في البلدين.

    من جهة أخرى، أكد رئيس الجمهورية على الاعتزاز الكبير لتونس بتاريخها المشترك مع الجزائر واعتقادها الراسخ بوحدة المصير. وأكد مجدداً التزام بلادنا بمبدأ التشاور والتنسيق بين القيادتين في البلدين وتوحيد الرؤى والمواقف فيما يتعلق بجميع القضايا الإقليمية والدولية، وخاصة في ضوء الظروف الراهنة التي تشهدها المنطقة والعالم.

    وأشار رئيس الجمهورية، خلال هذه المحادثة، إلى الموقف الثابت لتونس من القضية الفلسطينية ودعمها المستمر للشعب الفلسطيني الشجاع في كفاحه من أجل إقامة دولته المستقلة على كامل أراضي فلسطين وعاصمتها القدس الشريفة.