تعزيز التعاون التونسي-الصيني: لقاء قيس سعيّد وLi Qiang

0
19

التقى رئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيّد، اليوم الخميس 30 ماي 2024 في بكين، بـ Li Qiang، الوزير الأول بجمهورية الصين الشعبية.

وتمحور هذا اللقاء حول تعزيز وتوسيع علاقات الصداقة والتعاون التاريخية بين البلدين، والتي تعود إلى بداية الستينات من القرن الماضي.

خلال اللقاء، أعرب الجانبان عن ارتياحهما للروابط الوثيقة التي تجمعهما وأكدا عزمهما المشترك على دعم هذه العلاقات وتوسيعها في مجالات متعددة بما يخدم المصلحة المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.

 الأولويات المشتركة والفرص المستقبلية

أكد الرئيس قيس سعيّد على أن تونس تتقاسم مع الصين العديد من المبادئ والمثل، مما يدفعها إلى تكثيف العمل المشترك والتنسيق لاستشراف فرص تعاون جديدة.

وأشار سعيّد إلى رغبة تونس في إطلاق مشاريع وشراكات استراتيجية في أقرب الآجال في قطاعات ذات أولوية مثل الصحة، والنقل الحديدي والجوي، والبنية التحتية، إلى جانب السياحة والمنشآت الرياضية.

 استثمارات ومشاريع جديدة

من جانبه، رحب الوزير الأول الصيني بزيارة رئيس الجمهورية التونسية إلى بكين، وجدد التأكيد على استعداد بلاده لتعميق علاقات التعاون مع تونس.

وأعرب Li Qiang عن استعداد الصين لترجمة الصداقة التاريخية بين البلدين إلى فرص تعاون جديدة سواء في إطار ثنائي أو ضمن المبادرات التي أطلقتها الصين.

وشدد على مواصلة تنفيذ المشاريع التنموية في تونس، وتشجيع المؤسسات الصينية على الاستثمار في البلاد، ونقل الخبرة والتجربة الصينية.

 تعزيز التبادل التجاري والسياحي

كما أكد Li Qiang على تعزيز التبادل التجاري بين البلدين وتشجيع الصادرات التونسية إلى السوق الصينية. وتناول اللقاء أيضاً موضوع فتح خط جوي مباشر بين تونس والصين، بهدف تعزيز حركة السياحة وتشجيع السياح الصينيين على زيارة تونس.

بالإضافة إلى ذلك، تم مناقشة مواصلة التعاون في مجالات الاقتصاد الأخضر والتعليم العالي والصحة والشباب.