الجمعة, يناير 21, 2022

تونسينان يفوزان بجائزة الألكسو- الشارقة للدراسات اللغوية المعجمية

تونسينان يفوزان بجائزة الألكسو

فاز الباحثان التونسيان الدكتور شكري السعدي والدكتور محمد الشندول بجائزة الألكسو الشارقة للدراسات المعجمية واللغوية في دورتها الرابعة. الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية.

وحصل الدكتور شكري السعدي على المركز الأول في فئة الدراسات اللغوية والتأكيد على الدراسات النحوية الحديثة وخدمة اللغة العربية عن كتابه “قضايا الحدث في اللغويات وفلسفة اللغة” ، بينما حصل الدكتور محمد عبد العزيز عبد الدايم على المركز الأول. وحصل الرفاعي على المركز الثاني عن كتابه “أصول النحو العربي”. .

وفي فئة الدراسات المعجمية (محور القواميس للترجمة والتأليف ودراسة علوم اللغة) ، فاز الدكتور محمد شندول بالمركز الأول عن كتابه “قاموس الأشكال والأوزان العربية” ، فيما ذهبت الجائزة الثانية في هذه الفئة إلى د. محمد عبد الصبور عن كتابه اللغويات والمعجم.

تنظمها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم “الألكسو” بالشراكة مع أكاديمية اللغة العربية في الشارقة ، وتُمنح هذه الجائزة لأربعة فائزين ، اثنان في الدراسات اللغوية واثنان في الدراسات المعجمية. قيمة الجائزة الأولى 30 ألف دولار. والثاني 20000 دولار.

وبحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة ، فقد شهدت النسخة الرابعة من هذه الجائزة مشاركة 67 ورقة بحثية قدمها باحثون وباحثات من 12 دولة: تونس والجزائر والمغرب ومصر والأردن وسوريا وعمان وفلسطين. والإمارات العربية المتحدة وفرنسا وغانا والهند.

حضر الحفل الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب أمير الشارقة الذي كرّم الفائزين بفئات الجائزة. كما ألقى كلمة حاكم الشارقة ، الرئيس والمدير الأعلى للغة العربية. أكاديمية في الشارقة شكر فيها لجنة التحكيم وأعلن من حين لآخر عن محاور الجائزة للعام المقبل ، قائلا إن الجائزة في الدراسات المعجمية تركز على المعجم المتخصص ، أي القاموس المتخصص في الفنون والعلوم المختلفة.

وشدد على أن “المثقف العربي اليوم ، في ظل الظروف العالمية الصعبة والقاسية التي يمر بها ، يحتاج لمن يمد يده إليه ، ويحتاج لمن يقدر جهوده ويهتف له”. واختتم حديثه بالتأكيد على أن اللغة العربية أمانة في عنق الجميع.

وألقى الدكتور محمد شندول كلمة الفائزين التي أعرب فيها عن شكره وامتنانه لحاكم الشارقة راعي الجائزة على تكريمه وتكريمه لجهود علماء اللغة العربية ، معربا عن فخرهم واعتزازهم بهذا التكريم. مما يعزز جهود الأكاديميين والباحثين في مجال اللغة العربية وعلومها.

وأكد أن هذه الجائزة تعتبر تكريما وتفويضا للبحث العلمي المستدام ، وهي ثقة كبيرة تدعو الفائزين بها إلى عرض نتائجهم العلمية على أجيال من الباحثين من أجل تطويرها وزيادتها ، وهي نجاح للباحثين. الثمن والاجتهاد “.

يشار إلى أن جائزة الألكسو – الشارقة انطلقت في دورتها الأولى عام 2017 في العاصمة الفرنسية باريس. اهتمامات فكرية رفيعة المستوى تتعلق بمستقبل اللغة العربية ، تقدم دراسات قيمة تضيف إلى المكتبة العربية ، وتزود المهتمين بمراجع مهمة للغة العربية وعلومها.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend