تعزيز التعاون الثنائي بين تونس والولايات المتحدة: محور لقاء وزير الشئون الخارجية التونسي والسفير الأمريكي

0
43

في إطار الجهود المستمرة لتعزيز العلاقات الثنائية بين تونس والولايات المتحدة الأمريكية، التقى وزير الشئون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، نبيل عمار، مع سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى تونس، جوي هود. وناقش الطرفان سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

استعرض الوزير والسفير برامج التعاون القائمة بين تونس والولايات المتحدة، وأبديا اهتمامًا كبيرًا بتطوير هذه البرامج، لا سيما في المجال الاقتصادي. وقد ركز النقاش بشكل خاص على سبل تسهيل نفاذ المنتجات التونسية إلى السوق الأمريكية، باعتبارها خطوة مهمة لتعزيز التجارة الثنائية وزيادة التبادل التجاري بين البلدين.

كما تم التطرق خلال اللقاء إلى دعم المؤسسات الصغرى والمتوسطة في تونس. ويعد هذا الدعم ضروريًا لتعزيز قدرتها التنافسية على الساحة الدولية، والمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في تونس. وتناول الجانبان آفاق التعاون المستقبلية في هذا المجال، وأكدا على أهمية إيجاد آليات جديدة وفعالة لتحقيق هذه الأهداف.

من جانبه، أكد السفير الأمريكي جوي هود على التزام الولايات المتحدة بدعم تونس في مساعيها الاقتصادية، وأشار إلى إمكانية تعزيز التعاون في مجالات أخرى، بما في ذلك التعليم، التكنولوجيا، والثقافة. وقد تم التأكيد على أهمية تبادل الخبرات وبناء شراكات استراتيجية تخدم مصالح البلدين وتعزز من الروابط الثنائية.

يأتي هذا اللقاء ليؤكد على عمق العلاقات التونسية الأمريكية والرغبة المشتركة في تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المتبادلة. ويعكس حرص البلدين على تحقيق نمو اقتصادي واستقرار اجتماعي في تونس من خلال التعاون المثمر والبناء.

تبقى الآمال معقودة على تفعيل ما تم الاتفاق عليه خلال هذا اللقاء، ودفع عجلة التعاون بين تونس والولايات المتحدة نحو آفاق أوسع وأشمل، بما يحقق الفائدة المشتركة ويعزز من روابط الصداقة والشراكة بين البلدين.