رئيس الجمهورية يستقبل وزير الداخلية السعودي

    0
    44

    استقبل رئيس الجمهورية، قيس سعيد، صباح اليوم الاثنين 26 فبراير 2024، في قصر قرطاج، الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية.

    وأكد رئيس الجمهورية على قوة العلاقات التاريخية التي تربط تونس والسعودية، وأعرب عن فخر بلادنا بتلك الروابط المميزة، وعن حرصها الثابت على تعزيز التشاور والتنسيق وتطوير آليات وفرص التعاون والشراكة في عدة مجالات تخدم المصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين، وفقًا لبيان صادر عن رئاسة الجمهورية.

    وخلال هذا اللقاء، تطرق رئيس الجمهورية إلى اجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب التي تعقد في تونس، وشدد على أهمية الاستناد إلى المبادئ والرؤى المشتركة لتطوير نهج يساهم في تعزيز أمن المجتمعات العربية بشكل شامل وفعال، والتعامل بشكل فعّال مع جميع التحديات الأمنية التي تواجه الدول في المنطقة، والتي تزداد تعقيدًا خلال السنوات الأخيرة، بما في ذلك الإرهاب والتطرف والمخدرات والتهديدات السيبرانية والهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة.

    وحث رئيس الجمهورية على ضرورة استعادة النظر في الماضي ومعالجة الأوضاع الحالية بالاستعانة بتوقعات المستقبل، وأكد على أهمية التعليم في مواجهة تيارات الإرهابيين الذين يستغلون وسائل التواصل الاجتماعي بشكل خاص للتأثير على الشباب.

    من جانبه، نقل وزير الداخلية السعودي تحيات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده إلى رئيس الدولة، مجددًا التأكيد على استعداد المملكة لمواصلة دعم تونس وتعزيز الروابط الأخوية القوية التي تجمع بين البلدين.

    وأشار وزير الداخلية السعودي أيضًا إلى أعمال الدورة الحالية لمجلس وزراء الداخلية العرب، وأعرب عن شكره لتونس على حسن الاستقبال وحرصها على استضافة الاجتماعات في أفضل الظروف. وأكد أن استمرارية انعقاداجتماعات المجلس وانتظامها تعكس الإدراك المشترك لأهمية التنسيق في مواجهة جميع التحديات التي تواجهها ليس فقط المنطقة العربية، ولكن العالم بأسره.