رئيس الحكومة: “إعفاء وزير الثقافة لخروجه عن واجب التحفظ والتضامن الحكومي”

4
رئيس الحكومة

ظهر رئيس الحكومة هشام المشيشي، مساء أمس الأحد 18 أكتوبر 2020، في حوار خاص بثّته القناة الوطنية الأولى، وتم التطرق خلاله إلى عدة محاور ومواضيع مختلفة.

رئيس الحكومة: “إعفاء وزير الثقافة لخروجه عن واجب التحفظ والتضامن الحكومي”

في حواره أمس مع القناة الوطنية الأولى، إعتبر رئيس الحكومة هشام المشيشي أن إعفاء وزير الثقافة وليد الزيدي، جاء بسبب أن الزيدي خرج عن واجب التحفظ والتضامن الحكومي، على حد تعبيره.أما عن باقي فريقه الحكومي، فقد شدّد المشيشي على ضرورة إعلامه مسبقا بلقاءات وزرائه مع رئيس الجمهورية قيس سعيّد، مُعتبرا ذلك ”مسألة إجرائية وتنظيمية لتوضيح المسارات والتعاطي مع مختلف الملفات.كما أشار إلى أن علاقته بسعيّد طيبة جدا ويضبطها الدستور من الناحية المؤسساتية، منوّها في الآن ذاته بأن ّ التفاعل مع رئيس الجمهورية ضروري لإضفاء مزيد النجاعة وتوحيد المسارات.

“الحكومة المستقلة لا يعني أن تدير ظهرها للأحزاب”

أكد هشام المشيشي على أنه كون حكومته مستقلة فذلك لا يعني أن تدير ظهرها للأحزاب، وإنما هي في تفاعل إيجابي مع كل الأطراف السياسية في البلاد.
وصرّح المشيشي أن الحكومة تتعامل مع الإئتلاف السياسي الداعم لها، لافتا إلى أن عملها خاضع إلى مدى تحقيق النتائج وإن استوجب الأمر تعديل المسار سيقوم بذلك بعد التقييم، مفيدا في الآن ذاته بأنّ مسار تشكيل حكومته جاء بعد تقييم شامل للوضع العام واستوجب تشكيل حكومة كفاءات مستقلة وهو ما آمنت به بعض الأطراف وبالتالي شكّلت حزاما سياسيا لها الخيار.

المشيشي: “نحن حكومة تطبق القانون دون أدنى حسابات”

شدّد رئيس الحكومة هشام المشيشي على أنّ حكومته تطبق القانون دون أدنى حسابات، قائلا “لا يمكن لأي كان أن يحتمي بأي سياسي”.
وأكد المشيشي في ذات التصريحات التي أدلى بها للقناة الوطنية الأولى، على أنه آن الأوان لدمج الإقتصاد الموازي في الإقتصاد الرسمي عبر إجراءات جبائية ميسّرة، توازيا مع الضرب بيد من حديد لكل من يرفض الدخول في الإقتصاد الرسمي للدولة، بحسب رأيه.
كما جدّد تأكيده على صعوبة الوضع الإقتصادي في المرحلة الراهنة، وضرورة العمل على تعبئة الموارد وإيقاف نزيف المالية العمومية، مشدّدا على التزام الحكومة بتقديم الأرقام الحقيقية والمعطيات الإقتصادية والمالية الواقعية، لكسب ثقة الشركاء الإقتصاديين والإجتماعيين ومختلف الجهات المانحة.

رئيس الحكومة يفتخر بانحداره من المصعد الإجتماعي

إفتخر رئيس الحكومة هشام المشيشي، كونه إبن العائلة المتوسطة و المصعد الإجتماعي، الذي مازال يؤمن به ويشجع التونسيين على التمسك به لتحقيق أحلامهم.
وفي هذا الإطار، إعتبر المشيشي أن توليه لمنصب رئيس الحكومة وهو ابن العائلة المتوسطة و المنظومة العمومية، فيه رسالة إيجابية إلى الشعب التونسي بإرسالها يكون قد حقق جزءا من مهمته.
ويذكر أن تصريحات رئيس الحكومة هشام المشيشي، جاءت مساء يوم أمس الأحد 18 أكتوبر 2020، في حوار خاص بثّته القناة الوطنية الأولى.