السبت, أكتوبر 23, 2021

رئيس بلدية النفيضة : ” لا نتحمل مسؤولية وفاة الشابة مريم”

شدّد عبد اللطيف حمودة رئيس بلدية النفيضة ، على أن البلدية غير مسؤولة عن حادثة سقوط الشابة مريم في بالوعة مياه.

رئيس بلدية النفيضة: ” لا نتحمل مسؤولية وفاة الشابة مريم”

إثر حادثة وفاة الشابة مريم بعد سقوطها بمجرى مياه إحدى البالوعات بالنفيضة أمس الإثنين، علّق عبد اللطيف حمودة رئيس بلدية النفيضة أنهم غير مسؤولين عن الحادثة.

وقد شدّد حمودة، على أن البلدية غير مسؤولة عن حادثة سقوط الشابة مريم في بالوعة مياه، مؤكدا أن مصالح التجهيز بالمدينة هي المسؤولة.

كما نوّه إلى أن مهام البلدية لا تتجاوز الإشعار و التنبيه للقيام بأشغال الصيانة، وهو ما قامت به بالفعل حيث قامت بإشعار مصالح التجهيز بضرورة التدخل وصيانة الطريق، كما ورد على لسانه.

رئيس البلدية: “الهالكة لم تسقط في بالوعة”

أشار عبد اللطيف حمودة رئيس بلدية النفيضة، إلى أن الضحية مريم لم تسقط في بالوعة مياه، مثل ما تم تداوله.

وصحّح حمودة المعلومة في تصريح لإذاعة “جوهرة اف ام”، مفيدا بأن الهالكة سقطت في مجرى مياه لتجرفها المياه إلى أنبوب تصريف مياه، قبل أن يتمّ انتشال جثّتها على بعد 300 م من مكان سقوطها.

ويذكر أن الهالكة مريم شابة تبلغ من العمر21 سنةـ كانت قد توفيت أمس الإثنين بعد سقوطها في “بالوعة” بالمنطقة الصناعية بالنفيضة، وهي أصيلة منطقة تكرونة و تعمل بأحد المصانع بالجهة.

ويشار إلى أنه رغم تدخل وحدات الحماية المدنية بالنفيضة لإنقاذها، إلا أنها توفيت حال وصولها لمستشفى النفيضة وقد تم فتح تحقيق حول هذه الحادثة.

الفتاة الهالكة بالبالوعة كانت إحدى ضيفات برنامج ”عندي مانقلك”

إثر وفاة مريم التي لقيت مصرعها إثر سقوطها بإحدى بالوعات النفيضة، قام رواد مواقع التواصل الاجتماعي بنشر مقطع فيديو يظهر مشاركة الهالكة بالبرنامج التلفزيوني”عندي ما نقلك”.

وكانت الهالكة مريم قد فقدت والدتها في حادث مرور منذ أن كانت في الخامسة من عمرها، بحسب ما روته في البرنامج التلفزيوني ”عندي ما نقلك”، حيث أنها كانت قد حلّت ضيفة في وقت سابق من أجل تكريم زوجة والدها الكفيف.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend