قيس سعيّد يقود الأمن الوطني ويصغي لنبض الشارع

0
17

اجتمع رئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيّد، مساء الجمعة بوزير الداخلية خالد النوري، وكاتب الدولة لدى وزير الداخلية المكلف بالأمن الوطني سفيان بالصادق، وعدد من القيادات الأمنية في مقر وزارة الداخلية.

تأتي هذه الاجتماعات في إطار متابعة الوضع الأمني في البلاد وتأكيد التزام الدولة بضمان الأمن والاستقرار. كما تناول اللقاء بحث المستجدات الأمنية والإجراءات المتخذة لتعزيز الأمن الوطني.

وعقب هذا الاجتماع، قام رئيس الجمهورية بلقاء عدد من المواطنين والمواطنات للاستماع إلى مشاغلهم وتطلعاتهم، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية. تعكس هذه الخطوة حرص الرئيس سعيّد على التواصل المباشر مع الشعب والاستماع إلى همومهم ومشاكلهم، مما يعزز من الثقة المتبادلة بين القيادة والمواطنين.

هذا، وتأتي هذه التحركات في ظل الأوضاع الراهنة التي تتطلب تضافر الجهود وتعزيز التعاون بين مختلف الجهات لضمان أمن واستقرار البلاد، والعمل على تحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للمواطنين.