الأربعاء, أغسطس 4, 2021

في تجمّع باجة: عبير موسي تطالب بإخراج النهضة من الحكم

دعت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحرّ، في التجمّع الذي انتظم بولاية باجة، إلى إخراج حزب حركة النهضة من الحكم.

 

في تجمّع باجة: عبير موسي تطالب بإخراج النهضة من الحكم 

دعت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحرّ، في التجمّع الذي انتظم بولاية باجة، إلى إخراج حزب حركة النهضة من الحكم. 

وقد وجّهت إنتقادات  لاذعة إلى حركة النهضة، متّهمّة إيّاها بالتسبّب المباشر في تردّي الأوضاع في البلاد، بحسب رأيها. 

كما ردّدت موسي خلال التجمّع، العديد من الشعارات على غرار “حكومة الشقاق التي أدّت إلى تجويع وتفقير الشعب”. 

 

موسي: “الحوار الوطني لن يخرج البلاد من الأزمة” 

إعتبرت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر، ّبأنّ الحوار الوطني المنتظر عقده لن يخرج البلاد من الأزمة التي تعيشها حاليا. 

كما أفادت موسي بأنّ الحلول للعديد من الإشكاليات القطاعية و التنموية، موجودة في المخطّط الخماسي التنموي 2016 /2020، مضيفة أنّ غياب الإرادة السياسية حال دون تطبيقها على أرض الواقع، كما ورد على لسانها. 

وتجدر الإشارة، إلى أنّ تصريحات عبير موسي، جاءت أثناء التجمّع الذي نظّمه الحزب الدستوري الحرّ أمام قصر البلدية في مدينة باجة، يوم أمس الأحد 07 مارس 2021. 

 

موسي تؤكد : “المنظومة الفلاحية تساهم في حماية الأمن القومي” 

أكدت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحرّ، على أنّ المنظومة الفلاحية تساهم في حماية الأمن القومي، وفي النهوض بالإقتصاد وتحسين وضعية الفلاّحين.  

كما طالبت بحماية المنتوجات التونسية، منتقدة الإختيارات الدافعة إلى الإستيراد، قائلة “إحم المنتوج التونسي”، كما جاء على لسانها. 

وأشارت موسي في بداية كلمتها التي ألقتها أمام أنصار حزبها في باجة أمس، إلى دور جهات الشمال الغربي في أن تكون قاطرة للتنمية في الجهة وفي البلاد عموما. 

كما أكّدت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ، في التجمّع الذي انتظم بولاية باجة، على ضرورة الإستثمار في الفلاحة لتحقيق هذه التنمية وخلق الثروة. 

ويذكر، أنّ تجمّع باجة يعدّ التجمّع الثاني الذي ينظّمه الدستوري الحرّ من بعد اجتماع ولاية سوسة، ضمن سلسلة من التحرّكات التي كانت قد أعلنت عنها موسي، في إطار ما سُمّي بـ ”ثورة التنوير”، تنديدا بسياسات الحكومة ورئاسة البرلمان.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend