السبت, أكتوبر 23, 2021

قيس سعيد: معايير التسميات بالخارج هي الكفاءة والشفافية

شدّد قيس سعيد رئيس الجمهورية، على ضرورة أن تكون معايير التسميات بالخارج هي الكفاءة والشفافية والمهنية والموضوعية فقط لا غير. 

 

قيس سعيد: “معايير التسميات بالخارج هي الكفاءة والشفافية” 

أكد قيس سعيد رئيس الجمهورية، على أهمية الحرص على حياد الإدارة المركزية والنأي بها عن التجاذبات، مشيرا إلى ضرورة أن تكون معايير التعيينات بالخارج هي الكفاءة والشفافية والمهنية والموضوعية فقط لا غير. 

وقد أبرز رئيس الجمهورية، بأنّ توحيد العمل النقابي صلب عائلة دبلوماسية واحدة، سيكون في خدمة لمصلحة وزارة الخارجية، مضيفا بأنّ “الدبلوماسية التونسية ستكون قوية متى كانت تونس قوية من الداخل”، كما ورد على لسانه. 

وتجدر الإشارة، إلى أنّ رئيس الدولة كان قد استقبل ظهر يوم أمس الإثنين 03 ماي 2021 بقصر قرطاج، كلّ من إبراهيم الرزقي الكاتب العام لنقابة السلك الدبلوماسي، و حبيبة الكريمي الكاتب العام للنقابة الأساسية لأعوان وزارة الشؤون الخارجية، ومساعديهما.  

ويذكر بأنّ سعيد قام بالإطّلاع بالمناسبة، على المشاغل المهنية لإطارات وموظفي وأعوان وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج. 

 

 

سعيّد إلى وزير خارجية مالي: “تونس ستواصل الدفاع عن قضايا القارة”” 

في لقاءه بوزير خارجية مالي، أكد قيس سعيّد رئيس الجمهورية، على مواصلة تونس في الدفاع عن قضايا القارّة السمراء. 

وقد كّد رئيس الجمهورية، على اعتزاز تونس بانتمائها الإفريقي واستعدادها لمواصلة الدفاع عن قضايا القارة ومصالحها. 

كما أشار سعيّد إلى دور تونس في صون أمن واستقرار الشعوب الإفريقية، بالأخصّ وأنّ تونس عضو غير دائم في مجلس الأمن. 

ويجدر التذكير، بأنّ رئيس الدولة كان قد استقبل صباح يوم أمس الإثنين 03 ماي 2021 بقصر قرطاج، زيني مولاي وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية مالي. 

ويشار، بأنّ وزير خارجية مالي كان يحمل معه رسالة خطية موجهة إلى قيس سعيّد من قبل باه نداو الرئيس الإنتقالي لجمهورية مالي. 

 

 

رئيس الدولة يتسلّم تقريرا عن واقع الحريات الصحفية بتونس 

تسلّم قيس سعيّد رئيس الجمهورية يوم أمس، التقرير السنوي لواقع الحريات الصحفية بتونس، حيث جدّد الرئيس دعمه المطلق لحرية التفكير ومساندته الكاملة لحرية الصحافة والإعلام. 

ويذكر أنّه بمناسبة الإحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة، إستقبل رئيس الدولة، كلاّ من محمد ياسين الجلاصي رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، ومحمد السعدي الكاتب العام للجامعة العامة للإعلام، وأميرة محمّد نائبة رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، و فوزية الغيلوفي المكلّفة بالعلاقات الخارجية بالنقابة. 

وقد أعلن نقيب الصحفيين التونسيين إثر لقاءه بسعيّد، بأنّه قام بإطلاع رئيس الجمهورية على الصعوبات التي تعترض الصحفيين في أداء مهامهم، وأكّد على ضرورة مراجعة التشريعات المتعلقة بالمشهد السمعي البصري في تونس وإنفاذ القانون على المخالفين في القطاع الإعلامي.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend