الجمعة, أكتوبر 22, 2021

وزير الخارجية المصري: مصر تدعم إجراءات الرئيس التونسي “التاريخية”

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري ، دعم مصر لما وصفه بـ “الإجراءات التاريخية” التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد ، وفق ما جاء في بيان للرئاسة التونسية ، الثلاثاء ، عقب لقاء بين شكري وسعيد في قصر قرطاج.

مصر تدعم إجراءات الرئيس التونسي

وأعلن الرئيس التونسي ، في أواخر تموز / يوليو الماضي ، عن عدد من القرارات الصارمة ، تعليق مجلس النواب الذي يهيمن عليه حزب النهضة الإسلامي ، وإعفاء رئيس وزرائه في خطوة أثارت مظاهرات مؤيدة ومعارضة للقرار.

وقال كبير الدبلوماسيين المصريين ، الذي وصل إلى العاصمة التونسية في وقت سابق اليوم ، إن إجراءات سعيد “تهدف إلى تحقيق إرادة شعبه وضمان استقرار بلاده ومصالحها الفضلى” ، بحسب البيان.

ونقل البيان عن شكري قوله “مصر واثقة من حكمة رئيس الدولة (التونسية) وقدرته على قيادة هذا المسار الدستوري بثبات”.

وأكد الرئيس التونسي حرص بلاده على تعزيز العلاقات والتنسيق مع مصر “بشكل دائم”.

وأكد الرئيس سعيد أن “استقرار مصر وأمنها مرتبط بشكل وثيق باستقرار تونس وأمنها”.

وجدد شكره للقاهرة على تضامنها مع تونس في مواجهة انتشار فيروس كورونا ، مشيرا أيضا إلى المعدات الطبية والأدوية التي أرسلتها مصر مؤخرا.

جاء هذا بالتزامن مع ما حدث منذ يومين حيث قال الرئيس التونسي ، قيس سعيد ، يوم الاثنين ، إن بلاده تلقت ستة ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا كتبرعات من دول صديقة ، فيما تكافح تونس لوقف الانتشار السريع لفيروس كورونا.

وقال سعيد إنه سيتم تسريع معدل التطعيمات في تونس. تجاوز عدد الوفيات بسبب الوباء 20000 في تونس.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend