نائب رئيس المعهد العربي لرؤساء المؤسسات: الخوصصة ليست الحل..

0
868
نائب رئيس المعهد العربي

قال نائب رئيس المعهد العربي لرؤساء المؤسسات ، وليد بلحاج عمر ، إن المؤسسات العامة أصبحت لسنوات عبئا على المالية العامة ، مشيرا إلى أن إصلاحها أصبح من المشاكل الكبرى التي تواجه البلاد.

وقال بلحاج عمر في تصريح لموزاييك خلال ندوة نظمها عميد المهندسين حول المؤسسات العامة ودورها الاجتماعي والاقتصادي ، أن المعهد العربي لرؤساء المؤسسات لا يقدم خصخصة المؤسسات العامة كحل لمشاكله ، مع الأخذ بعين الاعتبار وضعهم المالي والاجتماعي وقدراتهم التنافسية ، مبيناً أن الملف اليوم هو ملف حوكمة وإصلاح وليس ملف خصخصة بحسب تقديره.

دعا نائب رئيس المعهد العربي لقادة المدارس إلى اعتماد برنامج استراتيجي لحوكمة الشركات والقطع ، مع سيطرة الوزارة التنفيذية والوزير مباشرة على سلطة اتخاذ القرار في المؤسسات العامة ودعم استقلالية هذه المؤسسات.

وأوضح بلحاج عمر أن دور الأحزاب الاجتماعية في إصلاح المؤسسات يظل استشاريًا وإبداء الرأي في توجهات الإصلاح والحوكمة وتحديد الاستراتيجيات.

وشكك بلحاج عمر في جدوى احتفاظ الدولة بنسبة منخفضة من الأسهم في بعض البنوك ، داعيا الدولة إلى إنشاء جهاز لإدارة المؤسسات العامة ووضع استراتيجيات مالية واقتصادية لمؤسسات البنوك للنهوض بدورها الاقتصادي.