الإثنين, أبريل 19, 2021

نحو تصنيع سيارة رودستر تطير..

أعلنت شركة تسلا للسيارات، عن أنّها تتجّه نحو تصنيع سيارة رودستر تطير، حيث ستحتوي على تكنولوجيا الصواريخ.

نحو تصنيع سيارة رودستر تطير..

أعلنت شركة تسلا للسيارات، عن أنّها تتجّه نحو تصنيع سيارة رودستر تطير، حيث ستحتوي على تكنولوجيا الصواريخ.
وقد صرّح إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا (Tesla) للسيارات الكهربائية، أنّ مشروع سيارته الجديدة رودستر (Roadster) سيحتوي على تكنولوجيا الصواريخ.
وتجدر الإشارة، إلى أنّ تصريح ماسك جاء أثناء حديثه مع جو روغان مقدم بودكاست “جو روغان إكسبيرينس” (Joe Rogan Experience) يوم الخميس الفارط.

إيلون ماسك: “إذا سقطت رودستر ستنفجر دون موت الركاب”

شدّد إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا (Tesla) للسيارات الكهربائية، على أنّه إذا ما سقطت رودستر الجديدة فإنّ الركاب لن يصابوا بأذى.
وقد أفاد ماسك في هذا الصدد، “إذا سقطت، فسوف تنفجر، لكن الركاب لن يموتوا”، مضيفا “نحاول جعلها تحوم ولكن ليس مرتفعًا جدًا. ربما يمكن أن تحوم متر فوق الأرض، أو شيء من هذا القبيل”.
وتجدر الإشارة، إلى أنّ الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، لديه تاريخ في تقديم وعود كبيرة ومستقبلية لا يفي بها دائمًا.

ماسك: “سنضع برودستر تكنولوجيا الصواريخ”

أعلن إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا (Tesla) للسيارات الكهربائية، أنّه سيقع وضع بعض تكنولوجيا الصواريخ في رودستر الجديدة.
وقد أعرب ماسك عن رغبته الشديدة في جعل السيارة تطير، قائلا “أريدها أن تحلق، وكنت أحاول معرفة كيفية جعل هذا الشيء يحوم دون قتل الناس، كما تعلمون”.
كما بيّن في تغريدة نشرها أواخر الشهر الفارط، أنّ الشركة ستنتهي من هندسة سيارة رودستر هذا العام، مشيرا إلى أنّها ستبدأ في الشحن في عام 2022.
ومن جهة أخرى، أوضح ماسك أنّ سيارة رودستر القياسية ستحتوي على مقعدين خلفيين صغيرين مشابهين لسيارة بورش.
كما أضاف في حديثه مع روغان، أنّ الطراز المتقدم سيحتوي على مجموعة سبيس إكس، حيث سيكون لها “مجموعة من الدافعات” بدلا من المقعدين الخلفيين، كما ورد على لسانه.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend