الإثنين, مايو 17, 2021

هل يمتنع التونسيون عن تطبيق حظر التجوّل؟

أعرب التونسيون عن استنكارهم لقرار حظر التجوّل الذي تمّ إقراره الإربعاء الفارط، حيث قام عدد من روّاد مواقع التواصل الإجتماعي ‘فايسبوك’ بإطلاق حملة تدعو لعدم تطبيق قرار الحظر. 

 

هل يمتنع التونسيون عن تطبيق حظر التجوّل؟ 

أعرب التونسيون عن استنكارهم لقرار حظر التجوّل الذي تمّ إقراره الإربعاء الفارط، حيث قام عدد من روّاد مواقع التواصل الإجتماعي ‘فايسبوك’ بإطلاق حملة تدعو لعدم تطبيق قرار الحظر. 

وقد قرّرت اللجنة العلمية لمجابهة كورونا يوم الإربعاء 07 أفريل 2021، الإعلان عن فرض حظر الجولان بداية من الخامسة صباحاً إلى السابعة مساءا، وذلك بداية من يوم 09 أفريل الجاري. 

وأُطلق على الحملة هاشتاغ “لا لحظر الجولان “، حيث إعتبر العديد أنّ فرض حظر التجوّل سيؤثّر سلبيا على الوضع الإقتصادي والإجتماعي لعدّة فئات. 

 

رئيس غرفة أصحاب المطاعم: “حظر الجولان سيعمّق إفلاسنا” 

شدّد إسلام شعبان رئيس الغرفة الوطنية لأصحاب المطاعم، على أنّ قرار فرض حظر الجوان سيزيد من تعميق إفلاس أهل القطاع، قائلا “قرارات الحكومة مظلمة كبيرة”. 

واعتبر شعبان بأنّ الحكومة لدى إقرارها لحظر الجولان، لم تأخذ بعين الإعتبار أهمية القطاع الذي يُعيل الآلاف من العمال والعاملات في تونس. 

كما دعا رئيس الغرفة الوطنية لأصحاب المطاعم، الدولة إلى منح قروض مصغرة لأهل القطاع، من أجل تهدئة أصحاب المطاعم والمقاهي، كما ورد على لسانه. 

 

الحكومة تمنع التجمعات وتغلق الأسواق الأسبوعية 

قرّرت الحكومة التونسية منذ يوم 07 أفريل الجاري، منع التجمّعات العامة والخاصة، وكذلك إغلاق الأسواق الأسبوعية، وذلك إثر ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجدّ. 

وقد كانت حسناء بن سليمان الناطقة الرسمية باسم الحكومة، قد أعلنت عن تشديد تطبيق الوسائل الوقائية والرقابة عليها بكل صرامة. 

كما أفادت بن سليمان، بأنّ حظر التجوّل سيكون بداية من يوم 09 أفريل إلى غاية يوم 30 أفريل 2021، وذلك من الساعة السابعة مساء إلى غاية الساعة الخامسة صباحا.

الاكثر مشاهدة

Share via
Send this to a friend