والد الراعي المذبوح يطالب بلقاء قيس سعيد

7
الراعي المذبوح

أعرب عبد الدايم الذيبي والد عقبة الذيبي الراعي الشهيد الذي عُثر عليه مذبوحا، أعرب عن رغبته في لقاء رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

والد الراعي المذبوح يطالب بلقاء قيس سعيد

وقد طالب والد الشهيد الراعي المذبوح برغبته في لقاء خاصّ يجمعه بكل من قيس سعيّد رئيس الجمهورية، وهشام المشيشي رئيس الحكومة، وإبراهيم البرتاجي وزير الدفاع.

كما أشار والد الراعي الشهيد، إلى أن إبنه كان قد خرج للرعي بمنطقة مجاورة لمنزله، قبل أن يتمّ العثور على جثّته مقطوعة الرأس.

وتجدر الإشارة، إلى أن منزل الراعي الشهيد يقع في عمق جبل السلوم بمعتمدية حاسي الفريد التابعة لولاية القصرين.

 

المحكمة الإبتدائية بالقصرين: “الشهيد الذيبي لم يكن لوحده في قبضة الإرهابيين”

أفاد رياض النويوي المتحدث بإسم المحكمة الإبتدائية بالقصرين، أنّ الراعي الشهيد عقبة الذيبي الذي عُثر عليه مقطوع الرأس، لم يكن لوحده في قبضة الإرهابيين.

وقد أكد النويوي، على أن الذيبي كان معه مرافقين وقع شدّ وثاقهما من قبل المجموعة الإرهابية، التي قامت بذبح المواطن الأعزل عقبة بن عبد الدايم الذيبي.

ويذكر أن الذيبي كان يقوم برعي الأغنام أمس الأحد 20 ديسمبر 2020، في منطقة السلاطنية التابعة لولاية القصرين.

 

بتكليف من المشيشي.. وزير الداخلية يقدم واجب العزاء لعائلة الراعي الشهيد

تحوّل توفيق شرف الدين وزير الداخلية أمس الأحد، إلى ولاية القصرين من أجل تقديم واجب العزاء لعائلة الراعي الشهيد.

وقد قام هشام المشيشي رئيس الحكومة بتكليف وزير الداخلية، بتقديم واجب العزاء والإحاطة النفسية والمادية للعائلة نيابة عنه.

وقد أوصى المشيشي كلا من وزير الداخلية ووزير الدفاع، بمزيد تكثيف الجهود للكشف عن ملابسات العملية الإرهابية.

وتجدر الإشارة، إلى أن رئيس الحكومة لم يقم بالتحوّل إلى القصرين لتقديم واجب العزاء لعائلة الفقيد، باعتباره أنه لا يزال قيد الحجر الصحي إثر عودته من فرنسا.

 

الهدوء يعود إلى توزر بعد فظّ الإشتباكات