28 شاطئ غير قابل للسباحة وتصنف ضمن النقاط السوداء

0
34

أعلنت إدارة حفظ الصحة والمحيط بوزارة، اليوم الخميس 6 جوان 2024، أن التحاليل المخبرية والعينات المرفوعة من سلسلة الشواطئ التونسية أثبتت أن 28 نقطة غير قابلة للسباحة وتُصنف ضمن النقاط السوداء، تتوزّع بين ولاية تونس وبن عروس ونابل وسوسة وقابس.

تعتبر هذه النتائج مقلقة حيث تشير إلى تدهور الوضع البيئي في عدد من الشواطئ التي كانت تعتبر وجهة مفضلة للمصطافين والسياح. وتدعو هذه النتائج إلى ضرورة اتخاذ إجراءات سريعة وحاسمة لتحسين جودة المياه في هذه المناطق والحد من التلوث البيئي الذي يؤثر سلبًا على الصحة العامة والبيئة البحرية.

وعلى الرغم من أن الشواطئ التونسية معروفة بجمالها وجاذبيتها للسياح، فإن هذه النتائج تؤكد على الحاجة إلى تعزيز الجهود الرامية إلى الحفاظ على نظافة الشواطئ وضمان بيئة آمنة للسباحة. وتشمل هذه الجهود مراقبة مصادر التلوث ومعالجة النفايات بشكل فعال وتعزيز الوعي البيئي بين المواطنين والزوار.

في هذا السياق، تدعو إدارة حفظ الصحة والمحيط جميع الجهات المعنية والمواطنين إلى التعاون والعمل معًا من أجل تحسين الوضع البيئي والحفاظ على جمال ونظافة الشواطئ التونسية. من الضروري أيضًا تعزيز الرقابة والتفتيش الدوري على الشواطئ لضمان استدامتها وملاءمتها للاستخدام العام.

وتعتبر هذه المبادرة جزءًا من الجهود المستمرة التي تبذلها الحكومة لحماية البيئة وضمان جودة الحياة للمواطنين. إن تحقيق بيئة نظيفة وآمنة يتطلب تضافر الجهود من جميع الأطراف المعنية والعمل على تنفيذ خطط واستراتيجيات فعالة للتصدي لمشكلات التلوث البيئي والحفاظ على الموارد الطبيعية للبلاد.